الرئيسية / منوعات / لا تصدّق اختبارات الذكاء | هناك (9) أنواع منها

لا تصدّق اختبارات الذكاء | هناك (9) أنواع منها

لا تصدّق اختبارات الذكاء | هناك (9) أنواع منها

تعوّد المجتمع الغربي على توقُّع ذكاء الفرد بناءً على درجته في اختبار الذكاء العالمي، ففي عام (1983) وصف عالمُ النفسِ الأمريكيِّ هوارد غاردنر تسعةَ أنواعٍ من الذكاء، ووفقًا للعالم غاردنر: «إنَّ فهمنا للذكاء قد يكون ضيقًا جدًا، فهناك لكُلِّ شخص ما يصل إلى تسعة مقاييس للذكاء وليس واحدًا فحسب»، وأكّدَ مجموعةٌ منَ المُثقَّفين بأنَّ الذكاءَ يُقسّمُ إلى تسعِ مجموعاتٍ فرعيةً وهي: الذكاء المكاني، والذكاء الطبيعي، والذكاء الموسيقي، والذكاء المنطقي الحسابي، والذكاء الاجتماعي، والذكاء اللغوي، والذكاء الحسي الحركي، والذكاء عميق الشخصيَّة، والذكاء الوجودي.

ووفقًا لغاردنر مؤلف كتاب (Frames of Mind: The Theory of Multiple)؛ فكُلُّ أنواعِ الذكاءِ لديها قوةٌ وقيود خاصة بها، فالعقل غير مرهون بأي ارتباط عند الولادة. ويمضي غاردنر في شرح أنَّ الذكاء التقليدي الذي نحن جميعًا على دراية به اليوم هو نتيجة «كيانٍ واحدٍ مورِّثٍ لنا»، وأنَّ كُلَّ مستوىً من مستويات الذكاء التسعةِ مُستقلٌ تمامًا بخصائصه عن غيره، وعلى الرُّغم من أنَّ فكرة جاردنر لم تلقى تأييدًا واسعَ النطاقِ من العلم، فإنَّ كثيرًا من المُدرِّسين والمُعلِّمين يتفقون على أنَّ الذكاء لا يمكن تجميعه في كيانٍ واحدٍ، وأنَّ كُلَّ طفلٍ يُفكِّر ويتعلَّم بطريقة مختلفة تمامًا عن الآخر.

أنواعُ الذكاء

– الذكاء المكاني: يتخيل العالم بشكل ثلاثي الأبعاد.
– الذكاء الطبيعي: متفهم، يعيش اللحظات ويقرأ الطبيعة جيدًا.
– الذكاء الموسيقي: يميز الأصوات: نغمة الأصوات وإيقاعها وطابع الصوت.
– الذكاء عميق الشخصية: يفهم ما بداخلك وما تشعر به وما تريده.
– الذكاء اللغوي: يجد الكلمات المناسبة ليعبر عما يجول في ذهنك.
– الذكاء الحسابي المنطقي: يعُدُّ الأشياء، ويخلق فرضيات ويقوم بإثباتها.
– الذكاء الوجودي: يقومُ بطرحِ الأسئلة، لماذا نحن على قيد الحياة؟ لماذا نموت؟
– الذكاء الاجتماعي: يتحسس مشاعر الآخرين ودوافعهم.
– الذكاء الحسي الحركي: تناسقُ الجسد مع العقل.

ويُعتَقد بأنَّ الذكاءَ يُمكن أن يكونَ وراثيًا إلى حدٍّ كبيرٍ، حيثُ اقترحت دراسةٌ نُشِرت في عام (2015) في دوريّة «علم الأعصاب الطبيعية» الإلكترونيَّة؛ أن اثنين من مجموعات الجينات (M1) و(M3) قد تكون مسؤولةً عن الذكاءِ المعرفيِّ لدينا، فالذكاء مرتبط بالذاكرة، والانتباه، وسرعة البديهة، والمنطق، والوظائف التنفيذيَّةِ.

وبالإضافة إلى ذلك؛ فهناكَ العديدُ منَ السِّماتِ المُرتبطةِ بالذَّكاء، فعلى سبيل المثال: أشارت دراسةٌ نُشِرت في وقت سابق من هذا الصيف أنَّ الكسل العام قد يكون في الواقع علامةً على زيادة الذكاء، وكمثال آخر ووفقًا للبحث؛ فأولئك الذين لا يميلون إلى الأفكار العميقة من المحتمل أن يُصابوا بالملل عند جلوسهم في بقعة واحدة، مما يؤدي بهم إلى الانجذاب نحو الرياضة والأنشطة البدنيَّة الأخرى.

في الإنفوغرافيك أدناه، يُبين المصمِّم مارك فايتل أنواع الذكاء التسعة التي يتحدَّث عنها غاردنر، فألقوا نظرةً عليه وابحثوا عن نوع الذكاء الذي يُميزكم.

إعداد: ميساء حدادين
تدقيق: حمزة مطالقة